كيف احتفت داغستان بفوز حبيب.. احتفالات جماهيرية واختناقات مرورية لعدة كيلومترات

رياضة

تم النشر في 25 أكتوبر 2020

بعد حفاظ الروسي حبيب نورمحمدوف بطل منظمة UFC للفنون القتالية المختلطة على لقبه بتغلبه على الأميركي جاستن غايتجي، اشتعلت شوارع محج قلعة عاصمة جمهورية داغستان الروسية بالاحتفالات.

لم تكن ليلة أمس السبت عادية في داغستان، فعند انتهاء النزال الذي جرى في "جزيرة القتال" بالعاصمة الإماراتية ضمن دورة UFC 254، بدأ سكان داغستان في الخروج بأعداد كبيرة إلى شوارع مدنهم، ورقصوا ليزغينكا (الرقصة القوقازية الشعبية)، وغنوا وأطلقوا الألعاب النارية، فيما ارتدى الكثير منهم قبعات بيضاء تقليدية، أسوة بالبطل الروسي.



ووفقا لوكالة "تاس" الروسية، أقام الناس ساحات رقص على الأوتستراد الرئيسي للعاصمة محج قلعة، مما تسبب في اختناقات مرورية دامت لساعات الليل.



ورغم تواجد الشرطة وقوات حفظ النظام التي طالبت المواطنين بعدم الإخلال بالنظام، إلا أن الفيديوهات التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، لم تسجل أي حالة تدخل أو عنف ضد المحتفلين بفوز حبيب.



وتم إنشاء عدة نقاط مشاهدة جماعية في داغستان لنزال حبيب ضد غايتجي، حيث تجمع الناس حول شاشة كبيرة، لمتابعة الفوز الـ29 للبطل الروسي في مسيرته الاحترافية الخالية من الهزيمة، وهي المرة الثالثة التي يدافع فيها عن حزام البطولة، فيما تجرع غايتجي البالغ 31 عاما مرارة الهزيمة للمرة الثالثة في مسيرته مقابل 22 انتصارا.



وانهار حبيب بطل منظمة UFC للفنون القتالية المختلطة باكيا في وسط الحلبة عقب فوزه بالنزال، وعندما نهض خلع قفازاته معلنا اعتزاله بشكل مفاجئ، مبررا الأمر بفقدانه والده ومدربه عبد المناف نورمحمدوف، الذي توفي في الـ3 من يوليو الماضي متأثرا بمضاعفات إصابته بفيروس كورونا المستجد، ورغبته بقضاء وقت أطول مع والدته.

المصدر:RT+وكالات