العام 2020 في عشرة أرقام قياسية

متفرقات

تم النشر في 26 ديسمبر 2020

درجة حرارة تفوق الخمسين في ثالث أعلى درجة تسجل على الكرة الأرضية، نحو 4 مليارات شخص في حجر صحي، 14 مليار دولار من أجل حملة انتخابية، هزيمة مذلة 6/0 للمنتخب الألماني (بطل العالم أربع مرات)، أكثر من 235 مليون شخص بحاجة لمساعدات إنسانية بسبب وباء كورونا... عودة على عشرة أرقام قياسية شهدها العام 2020 في مجالات المناخ والصحة والاقتصاد والسياسة والرياضة وستبقى في ذاكرة أجيال المستقبل... على الأقل خلال العشرية المقبلة.

أحداث وأرقام قياسية كثيرة شهدها العام 2020 في مجالات عدة، من المناخ والصحة، إلى الاقتصاد والسياسة والرياضة. العام 2020 في عشرة أرقام قياسية.

درجة حرارة قياسية

سجلت درجة حرارة قياسية بلغت 54,4 درجات مئوية في 16 آب/أغسطس في وادي الموت (ديث فالي) في كاليفورنيا، وهي ثالث أعلى درجة تسجل على الأرض بعد الرقمين القياسيين اللذين سجلا في المنطقة في العامين 1913 و1931. سلسلة حرائق عنيفة عرفتها المنطقة لأسابيع عدة.

وفي دليل جديد على ظاهرة الاحترار المناخي العالمي، أعلن العام 2020 الأكثر حرا بعد العام 2016، وصنف العقد الماضي على أنه "الأكثر حرا على الإطلاق"، وفقا للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية.



جائحة بأرقام قياسية

سجل وباء فيروس كورونا الذي ظهر نهاية العام 2019 في الصين، أرقاما قياسية في سرعة توسعه الجغرافي وقوة تأثيره على النشاط البشري.

وفي 2 نيسان/أبريل، بعد ثلاثة أشهر فقط من بدء انتشاره، أجبر أكثر من 3,9 مليارات شخص، ما يعادل نصف البشرية، على الخضوع للحجر أو طُلب منهم ذلك، وفقا لإحصاءات وكالة الأنباء الفرنسية.

الركود الأقوى

أدى توقف عجلة الاقتصاد الناجم عن الأزمة الصحية وموجة إغلاق الدول إلى ركود اقتصادي حاد في الربيع.

في نيسان/أبريل، تم إلغاء 20,5 ملايين وظيفة في الولايات المتحدة. وعلى الصعيد العالمي، يتوقع صندوق النقد الدولي انكماش الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 4,4 في المئة. من ناحية أخرى، ارتفع حجم مبيعات شركات الإنترنت المتعددة الجنسيات بنسبة 18,4 في المئة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام وفقا لمجموعة "ميديوبانكا" المتخصصة.

الحصيلة الأعلى؟

أحصت منظمة الصحة العالمية في 14 تشرين الثاني/نوفمبر عددا قياسيا بلغ 700 ألف إصابة بفيروس كورونا في غضون 24 ساعة.

لكن الحصيلة الرسمية للوباء مع أكثر من مليون و600 ألف وفاة في نهاية العام 2020، ما زالت أقل بالمقارنة مع الأوبئة الأخرى. فعلى سبيل المثال، أودت "الإنفلونزا الإسبانية" في 1918-1919 بحياة 50 مليون شخص والطاعون قضى على نصف سكان أوروبا في نهاية العصور الوسطى.



رقم قياسي في الحاجات الإنسانية

بسبب فيروس كورونا، سيصل عدد الأشخاص الذين يحتاجون إلى مساعدات إنسانية إلى أعلى مستوى على الإطلاق عند 235 مليون شخص و"الصورة التي نقدمها هي الأكثر قتامة من حيث الحاجات الإنسانية" على ما قال مسؤول الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة مارك لوكوك.

أغلى حملة انتخابية

14 مليار دولار: لم يسبق أن أنفق هذا المقدار من الأموال على الانتخابات الأميركية. كلّفت الحملة الانتخابية الرئاسية والتشريعية في 3 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 في الولايات المتحدة ضعفي إنفاق المرشحين على انتخابات العام 2016 وثلاث مرات أكثر من انتخابات العام 2000، بحسب معهد "سنتر فور ريسبونسيف بوليتيكس" المستقل.



فورمولا واحد: أقوى من "شومي"

حطم سائق الفورمولا واحد البريطاني لويس هاميلتون الرقم القياسي في عدد الانتصارات في سباقات الجائزة الكبرى الذي كان مسجلا باسم الألماني مايكل شوماخر، بعد فوزه باللقب الرابع والتسعين في تشرين الثاني/نوفمبر في تركيا.

وأصبح هاميلتون الآن على قدم المساواة مع الأسطورة "شومي" في عدد الألقاب العالمية مع فوزه بسبعة ألقاب في بطولة العالم للفورمولا واحد.


 الأسرع والأعلى

سجلت ألعاب القوى عددا من الأرقام القياسية في العام 2020: فقد أصبح الأوغندي جوشوا تشيبتيغي الأسرع على مسافة 10 آلاف متر في 26 دقيقة و11 ثانية في تشرين الأول/أكتوبر في فالنسيا (إسبانيا)، فيما تفوق السويدي أرمان دوبلانتيس على أسطورة القفز بالزانة الأوكراني سيرغي بوبكا بعدما قفز ستة أمتار و15 سنتيمترا في أيلول/سبتمبر في روما.

الخسارة الأقسى

بخسارته 6-0 أمام إسبانيا، مني المنتخب الألماني لكرة القدم، بطل العالم أربع مرات، بأكبر هزيمة له منذ العام 1931 في 18 تشرين الثاني/نوفمبر في إشبيلية. ولم تمنع هذه الهزيمة يواكيم لوف مدرب المنتخب الوطني منذ العام 2006، من البقاء في منصبه حتى كأس أوروبا العام 2021.



 سعر قياسي لطير حمام

بيعت "نيو كيم"، وهي حمامة من سلالة بلجيكية، في تشرين الثاني/نوفمبر بسعر قياسي بلغ مليونا و600 ألف يورو من قبل صيني في مزاد افتراضي.

فرانس24/أ ف ب