عارضة أزياء ترفض "باتمان" و"الرجل العنكبوت" بسبب إعجابها بـ"الرجل الحديدي"

متفرقات

تم النشر في 1 مارس 2021

حاول الرجل العنكبوت توبي ماجواير ونجم باتمان فال كيلمر مواعدة الجميلة ميليندا ماسنجر في الماضي لكنها كانت تميل إلى الرجل الحديدي روبرت داوني جونيور.

وفي مقابلة جديدة، روت عارضة الأزياء السابقة ميليندا ماسنجر ذكرياتها عن قيام نجما هوليوود توبي (45 عاما) وفال (61 عاما) بمحاولة مواعدتها خلال ذروة حياتها المهنية، لكنها رفضتهما لأنها كانت تتمنى أن تواعد أسطورة الرجل الحديدي روبرت داوني جونيور بدلا من ذلك.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل"، كشفت عارضة الازياء، التي بلغت الخمسين من عمرها يوم الثلاثاء، أنها تبحث عن رجل "حساس وهادئ ''، بعد ما يقرب من عامين من انفصالها عن صديقها في فيلم "First Dates" كريس هاردينغ بعد علاقة استمرت ثمانية أشهر.

وأضافت ماسنجر وهي تتذكر أوقاتها الرائعة "وجدت نفسي في حفلة مع توبي وبدأ في الدردشة معي، كنت مع اثنين من الأصدقاء وكان يرقص معي ولم أكن أعرف من هو".

وأثناء المقابلة، كشفت ميليندا، وهي أم لثلاثة أطفال، أن طفلتها الأصغر إيفي، والتي تبلغ 17 عاما، نصحتها بزيارة المكتبات في محاولة لاكتشاف شريك يشاركها نفس التفكير.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع اعترفت ميليندا بأنها مستعدة لبدء المواعدة مرة أخرى، بل إنها مستعدة لدفع الآلاف للانضمام إلى وكالة مواعدة حصرية.

وصرحت ميليندا "بدأت أعتقد أنه سيكون أمرا رائعا للغاية حتى الآن، أود أن ألتقي بشخص ما ولكني خجولة جدا لذا لن أتخذ الخطوة الأولى أبدا".

ويذكر أن ميليندا هي مقدمة برامج تلفزيونية إنجليزية وعارضة أزياء سابقة ولدت في إنجلترا عام 1971.

المصدر: سبوتنيك