الكشف عن موعد المسلسل الوثائقي لميغان ماركل والأمير هاري

مشاهير

تم النشر في 19 نوفمبر 2022

بعد أن أفادت بعض الأنباء أن دوق ودوقة ساسكس؛ الأمير "هاري" و"ميغان ماركل"، طلبا تأجيل المسلسل الوثائقي عنهما، الذي طال انتظاره حتى عام 2023 بعد مشاركتهما في الأحداث التي أعقبت وفاة الملكة "إليزبيث" في 8 سبتمبر، من المقرر بث المسلسل الوثائقي على Netflix، للمخرجة "ليز غاربوس" في ديسمبر المقبل، قبل إحتفالات الكريسماس، وفقاً لموقع PEOPLE. وقَّعت "ميغان"، 41 عاماً، و"هاري"، 38 عاماً، لأول مرة صفقة متعددة السنوات مع المنصة في سبتمبر 2020. في ذلك الوقت، ذكرت صحيفة New York Times أن مركز الإنتاج للزوجين ومقره كاليفورنيا، والذي سُمي فيما بعد Archewell Productions، سينتج أفلاماً وثائقية حصرية، مسلسلات وثائقية، أفلام روائية، عروض نصية، وبرامج الأطفال للمنصة الشعبية. وبحسب ما ورد كان طاقم التصوير يتابع الزوجين أثناء تأسيسهما لحياتهما الجديدة، على الرغم من أنه من المفهوم أنه تم وضع قيود على ذلك خلال جنازة الملكة "إليزابيث".

شتاء مزدحم لعائلة ساسكس

سيكون شتاء هذا العام مزدحماً لدوق ودوقة ساسكس، حيث من المقرر طرح مذكرات الأمير "هاري" في 10 يناير 2023. في أواخر الشهر الماضي، أكدت دار نشر المذكراتPenguin Random House أن الأمير سيشارك قصته في Spare ، من خلال 416 صفحة، وأنها ستكون سرداً لحياته حتى الآن. عنوان المذكرات Spare، الذي كان من المقرر إطلاقه في الأصل في أواخر هذا العام، هو مسرحية واضحة على منصب "هاري" السابق في العائلة المالكة- باعتباره الابن الثاني للأمير "تشارلز" والأميرة "ديانا"- غالباً ما كان يُشار إليه باسم Spare (قطع الغيار) لولي العهد الأمير "ويليام"، الذي أصبح وريثه الآن ابنه الأكبر، الأمير "جورج"، 9 أعوام. وذكر كاتب السيرة الملكية "توم باور" أن الأمير "هاري" استُبعد بشدة من العائلة المالكة. هذا على الرغم من الآمال التي كان الزوجان قد طمحا لإصلاح علاقتهما مع العائلة المالكة بعد وفاة الملكة. قال باور لـ MailOnline: "من الواضح أنه لم تكن هناك مصالحة خلال جنازة الملكة، ويخشى تشارلز الأسوأ من مذكرات هاري".

المصدر: سيدتي