خليني ساكتة (٤٢) - السيد بلش يضيق خلقه والمعركة الرئاسية عالنار... الى الشقيقة درّ !

خليني ساكتة

تم النشر في 17 مايو 2020


اعداد وتقديم تيما رضا 

خلينا بالمهم لإن شو ما طلعتوا ونزلتوا بالحكي رسامالها بكرا تجتمعوا بزغرتا او بالبترون، تدبحوا خواريف للصلحة او يمكن جمال، مين بيعرف ممكن كمان تكون بالضاحية، هيك العباية اللي ضاقت ذرعا بأعمالكم تفتح جناحيها مجددا وتلفكم تحتها.

انتبهوا منيح والعهد صار بالتلت الاخير يعني المعركة على الرئاسة بلشت تحمى، والعلاقة بين خلق السيد والوصول ع كرسي ببعبدا علاقة وثيقة، يعني كل ما ضاق خلق السيد ممكن يبعد الكرسي متر...

اذا بدنا نفوت بالبوانتاج، البيك سابق الصهر، بسبب العلاقات التاريخية مع اسد الشقيقة، وبده الصهر شوي كتير وقت لحد ما يتغلب على هيدي النقطة بالذات، بس ممكن يلحق حاله عالسريع، خصوصا انه صارت النافذة للوضع الاقتصادي المتأزم هون رمية حجر، علاقات منيحة عبر الحدود وبيرجع البلد بيزدهر ومنصدر المزروعات والصناعات على سوريا والعراق... حيث العملة الصعبة على قفا مين يشيل منصدر لهونيك خيراتنا وصناعاتنا من المعامل المكدسة وبأقل من سنة منرجع على ايام العز والخير وبلا جميلة الاميركان والصندوق الدولي وحتى الصين لان في خطر كورونا من هونيك

وبعدين وقفوا تصويب على المعابر غير الشرعية، هيدا البهار والملح اللي بتكبوه على كل خبرية ما بقى مقبول، واذا مش منتبهين انه توقيف تهريب السلع المدعومة على سوريا هو تحقيق لاهداف حرب تموز انتبهوا. مش معقولين كل شي بدنا نلقمكم اياه بالملعقة، يعني الاسبوع الجاية رح تجبرونا نشرح لكم خطورة موجة الحشرات وكيف لازم تتعاملوا معها

على كل حال، الامر تم اعطاؤه للحكومة الجديدة لفتح علاقات ودية مع الدولة الشقيقة، وهيدي ضرورة لان السيد الخبير الاخبر بالمعلوم والمجهول قال انه الجيش بكامل عتيده وعتاده ما بيقدر يوقف التهريب من المعابر غير الشرعية، وبرأيه انه الجيش انه ما بيقدر يحمينا من اسرائيل، واصلا نحن ما منقبل انه الجيش يكون حرس حدود متله متل الامم المتحدة، فالارجح السيد قصده يبقى الجيش للمهمات الوطنية الكبيرة مثلا يوقف تظاهرة من هون يفتح طريق من هونيك او يلاحق شي واحد تجرأ على مصرف او طول لسانه بتويت

هلق نحن شو بفهمنا بالسياسة والامن الموضوع اكبر مني ومنكم، خليه لاربابه، هيت لنشوف وزير الراوح مكانك، المتمسك بمستقبل اولادنا اكتر مننا، قولكم شاف انه الرئيس حسان دياب كان وزير تربية بالماضي وصار رئيس حكومة فقال بلكي ببكرس عرف متل فترة كل قائد جيش مرشح عالرئاسة؟ معاليك بدك تخفها شوي وتاخد قرار، لان انت بعدك عم تفكر بالقسط التالت نحن صرنا عم نفكر بأسعار الكتب والقرطاسية سنة الجاية، يعني كيف بدي قل لك الزمن رح يسبقك

بس عادي وطبيعي هيك بالبلاد المرتتاحة على وضعها عموما الوزارات بتشتغل على نار هادية متل وزيرة صورني انا ومش منتبهة اللي عم تطبخ مع نقابة المحررين مشروع بقوض الحريات، بس ما لازم نخاف هي ضد السجن، هلق بلاد العالم كلها المتحضرة اكيد ما عندهم اصلا وزارة اعلام، نحن مش بس وزارة عنا وعنا نقابة ونقابتين ومجلس وطني اللي بينطرد قدامهم الاف الصحافيين والالاف بتروح حقوقهم وانجأ منسمع منهم بيان استنكار بدهم يعملولنا مجلس تأديبي بيشحطنا من النقابة اذا رفعنا صوتنا شوي، معليه ما رح تفرق هيك وهيك بدنا نرجع العلاقات المميزة مع الشقيقة خلينا نمشي على خطاها بكل شي هيك البحبوحة بده يجي وخليها تعم الحريات وحتى بموضوع الفساد وهيك انه لشو المؤسسات والقضاء أي ملف عندها اياه الحكومة تبعت ورا الحمام الزاجل هو يوجه الرسايل ويرفع الملفات ويقدم الاخبارات ما لان مثلا اذا بطل في رسايل يوصلها الاستاذ وئام شو بده يشتغل بدكم مثلا ينضم لصفوف العاطلين عن العمل؟

على الهامش بعتقد رح ينفتح كل ملفات العالم ما عدا الكهربا اللي نسبة الهدر فيها الاكبر بتاريخ الملفات بلبنان، وواضح انه الباتيرن بالمحاسبة واحد متل بموضوع الفيول المغشوش والدولار، الشعب بيتوقع اسماء وزراء وطلوع تتحاسب، ودولة مكافحة الفساد والاربعين سياسي بتطلعها براس المدراء ونزول، بس اللبناني حربوق بالجينات تبعه، هيدي الكلمة المنمقة للنصاب، والتجار بالبلد عم يتباروا مين بينصب اسرع من التاني، اي شو السياسيين واصحاب المصارف احسن منهم؟

ان شاء الله موت اذا عم كذب، بس اللبناني صار لازم يتواضع، مش على نسق تواضع جبران باسيل، حدا جرب يشتري شي او يصلح شي او حتى يحكي بشي مشروع مع اي حدا بهيدي الظروف؟ دغري بقل لك اللي عم تتصل فيه اي بس بالدولار او على سعر الصرف يعني ٤٠٠٠ وطلوع، قبل حتى ما يسألك شو المشروع.. هيدا ليه؟

لأنه لبناني حربوق، وعلى سيرة التواضع لا بد من الوقوف على رأي السيدة التالتة، بدي بس قل لك شغلة وحدة، صحيح الشغل مش عيب ونحن لازم نعتمد على حالنا، بس انا عندي سؤال الك يعني انا هلق اللي اهلي دفعوا دم قلبهم ليلعموني، ودفعت سنين من حياتي للاقي شغل لاني ولا مرة كنت محسوبة على الطبقة السياسية اللي لقت شغل لزوجك، واللي بفضل سرقاتها ونهبها فلست البلد وسرقت لي مصرياتي ومستقبل ابنتي، بروح بقدم لاشتغل على محطة بنزين؟ يا مدام بس للمعلومات العامة ال ٤٦٪ بطالة هول ما خصهم بالتواضع، الانهيار الاقتصادي وافلاس بالبلد مش مرتبط بانه اللبناني بحب التفشيخ هول بس مرتبطين بفساد السلطات المتعاقبة اللي جابت زوجك يمرق لها ارتكاباتها بتوقع تكنوقراطي

وللعونيين كلمة بس ما قدرت خلص الحلقة بلا ما قولها، ما تنزلوا لمستوانا نحن الشعب الرتش اللي منتظاهر، وتملوا علينا نصايحكم اي متى منتظاهر وضد مين لازم نوقف وتدلونا على ملفات الفساد انتو خليكم ببرجكم فوق البعيد كل البعد عن كل شي عم بصير بالبلد وانا خليني ساكتة


follow us on youtube 

لمشاهدة حلقات خليني ساكتة على يوتيوب