لماذا يجب على خصوم اميركا الحذر... تعرف الى طائرات بوسيدون الأميركية التي تتحدى غواصات الصين المتطورة!‎

سياسة

تم النشر في 23 يونيو 2020




طائرات بوسيدون

قاهرة الغواصات

تؤدي مهمة في عملية المراقبة الأميركية

لتحركات الغواصات الصينية

تصل سرعتها إلى 564 ميل في الساعة

و٦ خزانات وقود إضافية

متفوقة بكثير على طائرات

لوكهيد بيه-3 أوريون ‏المضادة للغواصات

ما يمكنها من البحث في مساحات واسعة من البحر

يمكن أن تعمل في مهام تستغرق عشر ساعات

في مدى يصل إلى 1200 ميل بحري

تستطيع تغطية مناطق واسعة بحثا عن غواصات

الصين النووية المخفية تحت الماء والتعامل معها

منخفضة التحليق

تتعامل مع خطر نيران العدو وتضرب القوارب المهاجمة لها

AN / APY-10إلى جانب رادار المراقبة

والكاميرات الكهربائية الضوئية التي تعمل بالأشعة تحت الحمراء

MXمن سلسلة

المُحسّنة لمسح سطح المحيط

يمكن للعوامات الصوتية ذات المظلات الهوائية

التي تطلقها بوسيدون العثور على الغواصات

على أعماق مختلفة تحت السطح

تتضمن بوسيدون وهي نسخة عسكرية من طائرة بوينغ 800-737

محطات أسلحة طوربيد

١٢٩ جهاز سونوبوي /جهاز سونار صغير تطلقه الطائرات التي تجري حربًا مضادة للغواصات

محطة للتزود بالوقود على متن الطائرة

توفر نطاقات أطول وخيارات هجوم متنوعة

بوسيدون تستطيع القيام بعمليات المسح والمراقبة

من ارتفاعات أعلى من السفن والمروحيات والطائرات الأخرى

لا تستطيع بوسيدون العثور على غواصات العدو

وتتبعها فحسب

بل مهاجمتها وتدميرها أيضًا