"البكتيريا الملتهمة".. سلاح قديم لعلاج مرضى كورونا

أزمة كورونا

تم النشر في 27 يونيو 2020

دعا باحث نرويجي في علم الأحياء، في ورقة علمية، إلى إجراء تجارب سريرية لاختبار فعالية بكتيريا آكلة للفيروسات ضد فيروس كورونا المستجد، وفق ما نقل موقع "فوربس".

وقال مارسين ووجيودزيك، الباحث في مركز السرطان في النرويج، إنه يعتقد إن هذه البكتيريا التي تسمى "البكتيريا الملتهمة"، يمكن استخدامها لمساعدة المرضى الذين يعانون من كورونا بطريقتين رئيسيتين: مكافحة العدوى البكتيرية وإنتاج الأجسام المضادة.

واستخدمت البكتيريا الملتهمة في الواقع لعلاج المصابين بالتهابات بكتيرية في روسيا والبلدان المحيطة بها مثل جورجيا منذ عام 1920، ولكن تم التخلي عن استخدامها في الغرب إلى حد كبير بسبب ظهور المضادات الحيوية.

ويشير تقرير "فوربس" إلى أن أحد الأسباب الرئيسية للوفاة بكورونا يأتي من الالتهاب الرئوي. ولكن تقارير مختلفة أشارت إلى أن العدوى الثانوية هي بكتيريا أو فطريات، رصدت لدى ما يصل إلى 50 في المئة من المرضى الذين أدخلوا المستشفى بسبب كورونا.

ويقدر وجيودزيك أن ما يصل إلى 70 في المئة من المرضى المتواجدين في المستشفيات بسبب كورونا يتم إعطاؤهم المضادات الحيوية لحمايتهم من العدوى البكتيرية.

ولأن ارتفاع استعمال المضادات الحيوية قد ينطوي على مخاطر، إذ أن البكتيريا يمكن أن تطور مقاومتها، تبرز البكتيريا الملتهمة كحل يمكن أن يحل محل المضادات الحيوية ويساعد مرضى كورونا.

ووفق تقرير الموقع، يمكن أيضا للأطباء استعمال البكتيريا الملتهمة رفقة المضادات الحيوية لجعل الأدوية أكثر فعالية، وهو ما اتبع مع مرضى السل في السابق.

المصدر: الحرة