لبنان في مرحلة التفشي: لا إغلاق وفحوصات متباينة

مقابلات

تم النشر في 3 أغسطس 2020



نور مخدر تحاور الأخصائي في الطب العائلي والرعاية الصحية الأولية، الدكتور حسن اسماعيل

مع دخول لبنان المرحلة الرابعة من وباء كورونا، اي تفشي الفيروس مجتمعياً، قررت السلطة السياسية إغلاق جزئي للبلاد وإقفال على مرحلتين نظرا للوضع الاقتصادي في لبنان.

ما هي تبعات هذا الموضوع؟ وهل القدرة الاستشفائية قادرة على تحمل هذا العبء؟ وماذا عن الفحوصات الطبية المغلوطة؟