إعلان نتائج المرحلة الأخيرة من اللقاح الأميركي الألماني

أزمة كورونا

تم النشر في 16 سبتمبر 2020

أعلنت شركة فايزر أن المشاركين ظهرت عليهم آثار جانبية خفيفة إلى معتدلة عند إعطائهم لقاح فيروس كورونا التجريبي للشركة في تجارب المرحلة الأخيرة للقاح.

وقال مسؤولون تنفيذيون في شركة فايزر في مؤتمر عبر الهاتف مع المستثمرين، إن أكثر من 12 ألف مشارك في الدراسة تلقوا جرعة ثانية من اللقاح، وأن الآثار الجانبية التي ظهرت عليهم خفيفة.

وكانت الشركة سجلت أكثر من 29 ألف شخص في تجربتها التي ضمت 44 ألف متطوع لاختبار لقاح كورونا التجريبي الذي تطوره مع الشريك الألماني BioNTech.

وأكدت الشركة الأميركية أنها كانت تدقق باستمرار في سلامة اللقاح ومدى تحمله في دراستها، وأشارت إلى أن لجنة مستقلة لمراقبة البيانات يمكن أن توصي بإيقاف الدراسة مؤقتًا في أي وقت، لكنها لم تفعل ذلك حتى الآن.

تأتي هذه التصريحات في أعقاب تعليق تجارب لقاح شركة استرازينيكا في جميع أنحاء العالم في 6 سبتمبر بعد الإبلاغ عن آثار جانبية خطيرة في أحد المتطوعين في بريطانيا، ثم أعادت الشركة استأنف في بريطانيا والبرازيل يوم الاثنين بعد الضوء الأخضر من المنظمين البريطانيين، لكنها ظلت معلقة في الولايات المتحدة.

المصدر: الحرة