"إن شاء الله" تشعل المناظرة الأولى بين ترامب وبايدن

سياسة

تم النشر في 30 سبتمبر 2020

خلال أول مناظرة حامية بينهما، أثارت مقاطعة قصيرة من المرشح الديمقراطي جو بايدن للرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي كان يتحدث عن ضرائبه، تفاعل المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتمثلت مقاطعة بايدن في قول "إن شاء الله" وهو تعبير عربي شعبي، قد يكون استخدامه هو الأول من نوعه في أي مناظرة رئاسية بين مرشحين للبيت الأبيض.



وقاطع بايدن ترامب الذي كان يتحدث عن ضرائبه، واعدا بنشر إقراره الضريبي لعام 2016، بمجرد انتهاء دائرة الإيرادات الداخلية من تدقيقه.

وعندما ضغط المذيع كريس والاس الذي كان يدير المناظرة على ترامب ليقول متى سينشر ضرائبه، قاطعه بايدن، قائلا: "متى إن شاء الله؟".



ولا تشير "إن شاء الله" تحديدا إلى وقت في المستقبل، بل تعبر عن الأمل في حدوث شيء متوقع.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، شارك العديد من المستخدمين رد بايدن، للتأكد من صحة ما سمعوه.



وقبل ساعات من المناظرة نشر بايدن إقراراته الضريبية لعام 2019، ودعت حملته ترامب إلى القيام بالشيء نفسه.

واتخذ بايدن هذه الخطوة بعد يومين من إعلان صحيفة نيويورك تايمز أن ترامب دفع 750 دولارا فقط من ضرائب الدخل الاتحادية في عامي 2016 و2017، بعد الإبلاغ لسنوات عن تكبد شركاته خسائر فادحة.

وردّ ترامب، يوم الأحد الفائت، على ما نشرته نيويورك تايمز، مؤكدا أن هذا الأمر مزيف وغير صحيح".

وقال في مؤتمر صحافي إن هناك البعض في مصلحة الضرائب الأميركية يعاديه، ويسرب ما هو ليس صحيحًا

المصدر: الحرة