شركة أدوية صينية تطور لقاحاً لمكافحة كورونا وسط مخاوف من "مصداقية بكين"

أزمة كورونا

تم النشر في 30 سبتمبر 2020

طوّرت شركة "SinoVac" لصناعة الأدوية، أحد اللقاحات الصينية الأربعة التي وصلت للمرحلة الأخيرة في اختبارها ضد فيروس كورونا المستجد، فاتحةً أبواب منشأتها لمجموعة من وسائل الإعلام العالمية، للتأكيد على قدرتها إنتاج 300 مليون جرعة سنوياً، بحسب صحيفة "ذا تلغراف" البريطانية.

الصحيفة التي زرات المنشأة، أفادت أنّ شركة الأدوية الصينية تعتزم نشر اللقاح في جميع أنحاء العالم في أوائل العام المقبل، وبأنّ هناك قدرة عالية على انتاج آلاف الجرعات يومياً من اللقاح.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، وين ويندونغ، إنّ "الهدف هو توفير اللقاح للعالم، بما في ذلك الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وغيرهما"، لافتاً إلى أنّ "العقبة الوحيدة هي موافقة الدول الغربية على ذلك".

وأفادت التقارير أن الشركة قامت بتجربة اللقاح على 30 ألف شخص في دول مختلفة، وتعتزم البدء في تحليل البيانات سريعاً، لكي تتمكن من نشره، في ظل ازدياد عدد الإصابات والحديث عن موجة ثانية حقيقية تضرب الشعوب.

ويبدو أنّ الشركة على وشك إعلان النجاح في سباق اللقاحات العالمي، إلا أنها قد تواجه مشكلة في الاستحواذ على ثقة الجمهور، لاسيما بعدما قمعت السلطات الصينية وسائل إعلام محلية التي تناولت أخبار ومستجدات الفيروس الذي انتشر منها إلى دول العالم، بحسب الصحيفة.

وفي هذا السياق، وبعد أكثر من سبعة أشهر على إعلان منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ، وتأكيد مديرها، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أنّ "هذه الجائحة أزمة صحية لا نشهد مثلها سوى مرة كل قرن وسنشعر بآثارها لعقود"، تستمر أعداد الإصابات بالارتفاع، إذ أصيب 33.5 مليون شخص في العالم بالفيروس، الذي تسبب بوفاة ما لا يقل عن 1.1 مليون.

المصدر: الحرة