رئيس الأرجنتين وعدد من الوزراء يدخلون العزل الصحي

أزمة كورونا

تم النشر في 12 نوفمبر 2020

أعلنت حكومة الأرجنتين أن رئيس البلاد ألبرتو فرنانديز وعددا من الوزراء دخلوا العزل الصحي في إجراء وقائي بعد اختلاطهم بمسؤول مصاب بفيروس كورونا.

وأوضحت الحكومة أن اختبار كشف فيروس كورونا لدى الرئيس فرنانديز كان سلبيا، لكنه سيخضع للعزل الصحي على كل حال فيما لا يزال وزراء الخارجية والداخلية وشؤون المرأة بانتظار نتائج الاختبارات.

ويأتي ذلك بعد لقاء جمعهم مع سكرتير الشؤون الاستراتيجية في رئاسة الجمهورية غوستافو بيليز، الذي تأكدت إصابته بفيروس كورونا يوم الأربعاء.

يذكر أن الأرجنتين بين الدول الأكثر انتشارا لفيروس كورونا، حيث تم تسجيل 1.27 مليون إصابة وأكثر من 34.5 ألف حالة وفاة.

وبدأت وتائر انتشار الفيروس في الأرجنتين بالتراجع خلال الأسابيع الأخيرة، في دليل محتمل على اجتيازها ذروة الجائحة.

المصدر: رويترز