جنرال موتورز تنفق 27 مليار دولار لجعل 40٪ من سياراتها كهربائية

سيارات

تم النشر في 22 نوفمبر 2020

أعلنت شركة جنرال موتورز عن زيادة إنفاقها على السيارات الكهربائية، حيث تخطط لإنتاج المزيد من السيارات والشاحنات الكهربائية مقارنة بما كانت قد أعلنت عنه سابقاً، مشيرة إلى أنها ستنتج الكثير منها في وقت أقرب ما كان مخططاً له.

وقالت ماري بارا، الرئيسة التنفيذية لجنرال موتورز، إن أحد أهداف الشركة هي أن تصبح الشركة الرائدة في سوق السيارات الكهربائية في أمريكا الشمالية، مضيفة: "نحن عازمون كفريق إداري على التحرك بشكل أسرع لتسريع الانتقال إلى المركبات الكهربائية".

وقالت جنرال موتورز في وقت سابق إنها ستخصص 20 مليار دولار لتطوير السيارات الكهربائية وذاتية القيادة على مدار السنوات الـ5 المقبلة، إلّا أنها أعلنت شركة صناعة السيارات اليوم عن زيادتها المبلغ إلى 27 مليار دولار حتى العام 2025. وتعد المركبات ذاتية القيادة مركبات يمكنها قيادة نفسها دون تدخل بشري، مثل سيارة "كروز أوريجن" التي طورتها جنرال موتورز وهوندا. ونظراً لمتطلبات الطاقة العالية لأجهزة الكمبيوتر وأجهزة الاستشعار، غالباً ما تكون المركبات ذاتية القيادة هجينة أو كهربائية.

كما أنشأت الشركة أيضاً قسماً جديداً، عمليات نمو السيارات الكهربائية، التي كرس لإنشاء أنواع جديدة من السيارات الكهربائية والبرامج والخدمات التي تتوافق معها.

وقالت جنرال موتورز إنه في 5 سنوات، ستصبح 40٪ من سيارات جنرال موتورز المتوفرة في الولايات المتحدة كهربائية، مضيفة أن ذلك سيشمل سيارات من جميع علامات سيارات الركاب الأمريكية التابعة لجنرال موتورز.

وتعمل جنرال موتورز أيضاً كجزء من هذه الخطة على تسريع الإطار الزمني لتطوير سياراتها بحيث تصل بعض المركبات، مثل سيارة كاديلاك ليريك رباعية الدفع إلى صالات العرض في وقت أبكر مما كان مخططاً له في الأصل، بحسب قول دوغ باركس، رئيس تطوير المنتجات العالمية في جنرال موتورز.

وكانت قد خططت جنرال موتورز لبيع سيارة ليريك في أواخر العام 2022. أمل الآن فقد أصبح من المقرر طرحها في أوائل العام 2022.

المصدر: سي ان ان