وفاة نائب عراقي في مستشفى لبناني بسبب مضاعفات كورونا

أزمة كورونا

تم النشر في 25 نوفمبر 2020

توفي عضو مجلس النواب العراقي عن محافظة ديالى وعضو اللجنة القانونية حسين الزهيري، ليلة أمس في لبنان نتيجة مضاعفات فيروس كورونا.

وقال مصدر برلماني إن الزهيري توفي نتيجة تعرضه لمضاعفات شديدة في إحدى مستشفيات بيروت حيث كان يخضع للعلاج.

ونعى رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي النائب الزهيري.



ويذكر أن عدة مسؤولين عراقيين بينهم وزراء ووكلاء ونواب ومحافظين تعرضوا للإصابة بالفيروس وقد توفي عدد منهم.

وسجل العراق أكثر من 12 ألف وفاة بفيروس كورونا مع عدد إصابات يبلغ نحو 540 ألف إصابة، وهو في المرتبة 20 من حيث عدد الوفيات والإصابات في العالم.

وسبق لرئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، أن أعلن في يونيو الفائت عن تفشي وباء كورونا داخل مجلس النواب، مؤكداً إصابة 20 نائباً مع عائلاتهم وأفراد حمايتهم بالفيروس.

المصدر: الحرة