إسرائيل تعد بدائل عسكرية ضد النووي الإيراني

سياسة

تم النشر في 14 يناير 2021

كشفت صحيفة "إسرائيل هيوم" عن طلب رئيس أركان الجيش الإسرائيلي بإعداد ثلاثة بدائل عسكرية ضد البرنامج النووي الإيراني، سيقوم المستوى العسكري بعرضها على المستوى السياسي قريباً.

وبحسب مراسل العربية في القدس فإن تسريب هذه المعلومات قد يشكل ورقة ضغط بيد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على إدارة الرئيس الأميركي المنتخب، جو بايدن، التي أعلن مسؤولون فيها أنها ستعود إلى الاتفاق النووي مع إيران.

وبحسب المعلومات في إسرائيل فإن إيران حصلت على ثلاثة أطنان من اليورانيوم منخفض التخصيب ولديها قدرة بالانطلاق إلى قنبلة نووية خلال عام.

وفي السياق نفسه، ينوي نتنياهو تعيين مبعوث خاص لمعالجة الملف النووي الإيراني والاتصالات مع إدارة بايدن. ويبدو أن رئيس الموساد، يوسي كوهين، الذي ينهي مهامه في يوليو المقبل، صاحب أعلى الحظوظ بتولي المهمة.

وتضيف صحيفة "إسرائيل هيوم" أن الجيش الإسرائيلي يعمل على إعداد خطة عملية جديدة تتعامل مع التهديدات في الشرق الأوسط، وتتطلب ميزانية إضافية لوزارة الأمن تقدر بعدد من المليارات.

وقال وزير الأمن الإسرائيلي، بيني غانتس، في مقالة موسعة حول مشروع إيران النووي في الصحيفة إن "إيران تتقدم في السنوات الأخيرة أيضا في مجال الأبحاث والتطوير، وجمع المواد المخصبة وأيضا بالقدرات الهجومية، ويديرها نظام يرغب حقيقة بالحصول على السلاح النووي". وأضاف "من الواضح أن على إسرائيل أن تمتلك خيارا عسكريا، وهذا الأمر يتطلب موارد واستثمارا".

المصدر: الحدث.نت