"ركزوا على مشاكل بلادكم! ".. زاخاروفا ترد على تصريحات مستشار بايدن حول نافالني

سياسة

تم النشر في 18 يناير 2021

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إنها تود نصح السياسيين الأجانب الذين يعلقون على الوضع حول أليكسي نافالني، باحترام القانون الدولي.

وأضافت الدبلوماسية الروسية، أنها تنصحهم كذلك، بعدم التطاول على التشريعات الوطنية للدول ذات السيادة، والتركيز على المشاكل الموجودة في بلدانهم.

وأشارت زاخاروفا، في تعليق نشرته على "فيسبوك"، أن وسائل الإعلام نقلت عن جاك سوليفان مستشار الرئيس المنتخب جو بايدن قوله: "يجب إطلاق سراح السيد نافالني على الفور، وتحميل المسؤولية للمذنبين في التطاول على حياته. اعتداءات الكرملين على السيد نافالني ليست فقط انتهاكا لحقوق الإنسان، بل وتعتبر بمثابة تحد للشعب الروسي الذي يريد أن يكون صوته مسموعا".

وتابعت زاخاروفا: "أريد القول للسيد ساليفان (وكذلك للعديد من الشخصيات الأجنبية الأخرى التي تنشر تعليقات معدة بشكل سابق): احترموا القانون الدولي، ولا تتطاولوا على التشريعات الوطنية للدول ذات السيادة، وركزوا على المشاكل في بلادكم!".

المصدر: نوفوستي