قفاطين تستقبل حلول رمضان بأمل وابتسامات

أزياء

تم النشر في 13 أبريل 2021

قدّمت المصممة المغربيّة سلمى بنعمر مجموعتها الجديدة من القفاطين الخاصة برمضان 2021. وقد أطلقت عليها اسم "ابتسامات الطبيعة" وأرادت من خلالها أن توجّه رسالة فرح وتجدّد تضفي بعض الإيجابيّة التي يحتاجها عالمنا في هذه الأجواء الرازحة تحت وطأة الوباء.

كشفت سلمى بنعمر أنها أرادت لمجموعتها الجديدة من القفاطين أن تكون فرحة ونابضة بالحيويّة، ولذلك استعانت بألوان زاهية توحي بالإيجابيّة وتحسّن المزاج في ظل الأوضاع الصحيّة الصعبة التي يمرّ بها العالم. وهي أهدت مجموعتها إلى المرأة العصريّة التي تهوى السفر وتتوق إلى المغامرة.

حافظت المصممة على الطابع الكلاسيكي في القصّات المعتمدة لتنفيذ قفاطينها. وهي اعتمدت الطابع الحرفي التقليدي في مجال التطريز مضيفةً إليه لمسات من الحداثة في التنفيذ، اختيار الخامات والألوان. كل ذلك بأسلوب متقن، مما يفسّر تطلّب تنفيذ كل إطلالة حوالى الأسبوعين في مشاغل الدار.

بعض التصاميم جاءت منسّقة مع سراويل الدنيم بأسلوب عصري يجمع بين الأناقة والراحة مما أضفى عليها لمسة شبابيّة، أما بعضها الآخر فبدا من حيث خاماته وتطريزه اليدوي أشبه بأزياء الكوتور الفاخرة. وقد تمّ تنفيذ جميع هذه القطع في مشغل المصممة سلمى بنعمر في دبي.

استحقّت هذه المجموعة من التصاميم عن جدارة عنوان "ابتسامات الطبيعة" كونها توحي بالفرح وتناسب بامتياز الليالي الرمضانيّة واحتفالات عيد الفطر السعيد.



المصدر: العربية.نت