من صوتك.. اختبر مدى التوتر لديك خلال 90 ثانية فقط

صحة

التوتر هو آفة العصر الحالي الذي نعيش فيه، خاصة في ظل وباء كورونا الذي اجتاح العالم منذ ديسمبر 2019، وتسبب في زيادة معدلات التوتر لدى الجميع.

وفي هذا الشأن، طورت مؤسسة خدمات صحية أميركية، اختبارا جديدا ينجح فى قياس مدى توترك وشعورك بالإجهاد فى غضون 90 ثانية فقط، ليخبرك بمدى شعورك بالقلق والتوتر، طبقا لتقرير نشر في موقع "إكسبريس" Express.



وكشف الباحثون، عن أن الاختبار الجديد يعد كاشف لمستوى شعورك بالإجهاد والتوتر من خلال صوتك، حيث يخبرك بمدى استرخائك أو قلقك. ويطلق على الاختبار الجديد اسم اختبار StressWaves ، حيث ينفذ إلى طبقة الصوت ويقوم بتحليل طبقة الصوت والنغمة واختيار الكلمات والتوقف المؤقت في الكلام، لإعطاء درجة الإجهاد التي يعاني منها الشخص.

ويقوم الاختبار بوضع رسم بياني يوضح به مستويات الإجهاد لدى المستخدم، والتي تبدأ بعدم شعورك بالقلق أو الضغط مرورا إلى إصابتك بالإجهاد الشديد، ويعد هذا الاختبار أحد أنظمة الذكاء الاصطناعي التي تساعد فى الكشف عن مستوى القلق والإجهاد، ضمن الجهود المبذولة عالميا، للحفاظ على الصحة العقلية والارتقاء بها، خاصة فى ظل جائحة فيروس كورونا التي خلقت العديد من الضغوط النفسية فى الحياة اليومية.

وأجرت المؤسسة تجربة للاختبار لبيان دقة نتائجه من خلال الاعتماد على بيانات تضم أكثر من 15000 شخص تتراوح أعمارهم بين 18 و80 عامًا بلهجات مختلفة، والذي نجح فى تحديد مستويات التوتر فى غضون 90 ثانية فقط من خلال نبرة الصوت.

المصدر: العربية.نت