اليمن.. عشرات القتلى من الحوثيين في توسع رقعة القتال

سياسة

تم النشر في 22 سبتمبر 2021

لقي العشرات من عناصر ميليشيات الحوثي الموالية لإيران مصرعهم، فيما جرح آخرون، من جراء اندلاع مواجهات واسعة مع القوات الحكومية والمقاومة المسنودة بمقاتلات التحالف العربي في عدد من المحافظات اليمنية.

وقالت مصادر عسكرية بمحافظة مأرب، شمال شرقي اليمن، إن أكثر من 50 مسلحا حوثيا قتلوا وأصيب آخرون، في جبهة العبدية جنوبي المحافظة والمشجح والكسارة غربها (المحافظة)، مشيرة إلى أنه المدفعية الحكومية تمكنت من تدمير 8 آليات حوثية.

كذلك نفذت القوات الحكومية كمينا محكما لمجاميع حوثية في جبهة الخنجر بمحافظة الجوف، الأمر الذي أسفر عن مقتل وجرح العديد من الحوثيين، فيما لاذ من تبقى منهم بالفرار.

 وفي محافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن، أعلنت القوات الحكومية، إنها أوقعت عشرات القتلى والجرحى من الميليشيات الحوثية، المدعومة من إيران، في جبهات بيحان والعين، كما تمكنت من تدمير 7 آليات حوثية، قبل انسحابها من مواقعها لتجميع وتركيز قواتها، بالتزامن من وصول تعزيزات كبيرة لمساندتها، وسط حالة استنفار كبيرة بين القبائل لمنع توغل المليشيات.

في السياق، تضاعفت خسائر ميليشيات الحوثي في الأرواح والعتاد في محافظات مأرب والبيضاء وصعدة، من جراء شن مقاتلات التحالف غارات جوية على آليات وتجمعات ومواقع حوثية.

أما في الحديدة، شمال غربي اليمن، فأعلنت القوات المشتركة عن إسقاط طائرة مسيرة مفخخة لمليشيات الحوثي غربي مديرية حيس جنوبي المحافظة.

وجنوبا، في حدود محافظتي الضالع ولحج الشمالية والشمالية الغربية، دارت مواجهات تخللتها رشقات مدفعية للقوات الجنوبية والمقاومة على تجمعات حوثية، وسقط فيها قتلى وجرحى من الميليشيات، بالتوازي مع التصدي لهجوم حوثي في مديرية مقْبنة بتعز، جنوب غربي اليمن.

المصدر: سكاي نيوز