رجل يشترك مع الشرطة التركية في البحث عن نفسه دون أن يدري

متفرقات

تم النشر في 1 أكتوبر 2021

في حادثة طريفة، اشترك رجل تركي في عملية بحث شاقة عنه بعد أن أبلغت عائلته عن اختفائه، وفقا لما ذكرت صحيفة "إندبندنت" البريطانية.

وأبلغت أسرة تركية في مدينة إينغول بولاية بورصة شمال غربي البلاد عن اختفاء رجل يدعى بيهان موتلو، ويبلغ من العمر 50 عاما.

وكان موتلو يعاقر الخمر مع بعض أصدقائه، قبل أن تنقطع أخباره عن عائلته ودون أن يرد على أي مكالمات ترد إلى هاتفه الذكي.

وأوضحت تقارير إعلامية أن موتلو قرر على مايبدو أن يتجول في إحدى الغابات وهو مخمور عقب مغادرته الحانة حيث انقطعت أخباره، وهنا أرسلت الشرطة فريقا للبحث عنه بعد أن فشل أصدقاؤه في العثور عليه.

وخلال مشيه دون هدف في الغابة، صادف موتلو الشرطة الذين أخبروه أنهم يبحثون عن عجوز مفقود، فانضم إليهم في جهودهم دون أن يدري أنه الشخص المطلوب.

وعقب عملية بحث واستقصاء استمرت ساعات طوال، اكتشف موتلو أنه الرجل المعني بكل هذا الجهد والعناء عندما بدأ عناصر الشرطة بالصراخ عليه ليخبرهم أنه "وجد نفسه" أخيرا.

وكانت حادثة مماثلة قد وقعت في العام 2012، ولكن في أيسلندا عندما تورطت سائحة آسيوية في "البحث عن نفسها" دون أن تعلم.

وجرت فصول القصة، عندما كانت تلك المرأة في جولة مع فوج سياحي في أحد الأودية البركانية الشهيرة النائية ولكن تتمتع بمناظر خلابة تجذب الناس للسير فيها.

وبعد انتهاء تلك الجولة عاد الجميع إلى الحافلة، ولكن السائق انتظر لمدة ساعة على أمل أن تعود تلك المرأة ليعود إلى الفندق دون جدوى، وعندها قرر الاتصال بالشرطة للإبلاغ عن فقدانها.

وعندئذ، بدأت رحلة بحث وتمشيط لسفوح التلال القاحلة الخالية من الأشجار بحثًا عن امرأة آسيوية يبلغ طولها 5 أقدام و 2 بوصات (1.58 م) وترتدي ملابس داكنة.

وبعد أن بلغت الساعة الثالثة فجرا، يئس الفريق من العثور عليها، ولكن المفاجأة كانت عندما عادوا ووجدوها في الحافلة لتخبرهم أنها تعبت من البحث عن تلك المرأة المفقودة وقررت أن ترجع إلى الحافلة لتأخذ قسطا من الراحة.

المصدر: الحرة