نصائح من "أف بي آي" للحفاظ على الحسابات الإلكترونية من الاختراق

تكنولوجيا

تم النشر في 2 أكتوبر 2021

قدم مكتب التحقيقات الفيدرالي (أف بي آي)، نصائح للمستخدمين للحفاظ على أمن أجهزتهم وحساباتهم على شبكة الإنترنت، وذلك بمناسبة حلول شهر التوعية بالأمن السيبراني، الذي يصادف أكتوبر من كل عام.

وذكر المكتب والوكالات الشريكة له، بهذا الشهر الذي تم الإعلان عنه قبل 18 عاما، وقال إن "شهر التوعية بالأمن السيبراني، يعد شراكة بين الحكومة والقطاع الخاص، ويتم العمل خلاله على زيادة الوعي بالأمن السيبراني، والتأكيد على الجهد الجماعي المطلوب لوقف الجرائم الإلكترونية والسرقات وعمليات الاحتيال عبر الإنترنت".

وأكد المكتب أنه من أوائل الوكالات المسؤولة عن "التحقيق الإلكتروني (السيبراني)"، وأنه يعمل على إبقاء المستخدمين "آمنين" على الإنترنت، مشيرا إلى ضرورة اتباع بعض النصائح للمساعدة في الحماية، وإمكانية التبليغ عن أي جريمة عبر الإنترنت من قبل "الضحية".

ونشر الأف بي آي قائمة "نصائح السلامة على الإنترنت"، التي تضمنت "تحديث أنظمة البرامج، واستخدام برنامج جيد لمكافحة الفيروسات، وفحص عنوان البريد الإلكتروني الوارد، والروابط (لينك) في جميع المراسلات".

وأشار المكتب إلى أنه "غالبا ما يقلد المحتالون موقعا شرعيا، أو عنوان بريد إلكتروني، باستخدام أحرف تحدث اختلافات بسيطة في الهجاء أو التسمية".

ونبه من أنه "إذا وصلت رسالة نصية أو بريد إلكتروني أو مكالمة هاتفية مشبوهة، لطلب يتعلق بتحديث معلومات الحسابات، فيجب التحقق منها، وعدم اتباع الروابط الواردة في الرسائل، أو الاتصال بأرقام الهواتف المذكورة فيها".

وشدد على أهمية "زيارة الموقع المتخصص بالحساب، أو الاتصال بأرقام الهاتف المدرجة على المواقع الرسمية للحسابات، للتأكد مما إذا كان هناك شيء يحتاج إلى تحديث بالفعل".

وفيما يخص المرفقات (أتاشمنت)، قال المكتب إنه "يجب أن لا يفتح المستخدم أي مرفقات، إلا إذا كان ينتظرها، مثل ملف أو مستند أو فاتورة، ويجب التحقق من عنوان البريد الإلكتروني للمرسل، قبل فتحها".

وشملت القائمة أيضا "التدقيق" في جميع الطلبات الإلكترونية الخاصة بالدفع أو تحويل الأموال، و"التشكيك" في أي رسالة تحث على اتخاذ إجراء فوري، والتأكد من وجود "المصادقة المزدوجة" (two-factor authentication).

المصدر: الحرة