جيمس بوند ينعش دور السينما في بريطانيا.. 5 ملايين جنيه استرليني في أول يوم عرض

سينما ومسرح

تم النشر في 3 أكتوبر 2021

حقق فيلم جيمس بوند الجديد، "نو تايم تو داي" أي لا وقت للموت، ما يتراوح بين 4.5، و5 ملايين جنيه استرليني في اليوم الأول لعرضه في دور السينما في بريطانيا وأيرلندا حسب تقديرات المنتجين.

الفيلم وهو الأخير للمثل دانييل كريغ في دور جيمس بوند، وكان قد تأخر طرحه في دور السينما، عدة مرات بسبب الجائحة.

وتأمل أوساط صناعة السينما عرض الفيلم، وتراقب عوائده لمعرفة ما إذا كان بإمكانه، إعادة أرقام الإيرادات لما كانت عليه قبل الجائحة، بحسب ما نقل موقع "بي بي سي".

وذكرت شبكة "إن بي سي نيوز" إن العرض الأول للفيلم شهد حضور عدد من المشاهير على رأسهم الأميران تشارلز ووليام وزوجتاهما، كما حضر كل من المخرج كاري جوجي فوكوناغا، والممثلان رامي مالك وليا سيدو، والمغنية بيلي إيليش التي تؤدي الأغنية الرسمية للفيلم.

يذكر بأن هذا العمل هو الخامس والعشرون من أفلام العميل 007

وظهر النجم العالمي كريغ، البالغ 53 عاماً مساء الثلاثاء، وهو يمشي على السجادة الحمراء قبل العرض الذي جرى في قاعة "رويال ألبرت هال"، إلى جانب بقية أعضاء فريق العمل.

المصدر: سبوتنيك