"يو أس آيد" تطلق مشروعا بـ 29 مليون دولار لزيادة توليد الكهرباء في لبنان

الأخبار

تم النشر في 7 أكتوبر 2021

أكدت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) سعيها إلى زيادة إمدادات توليد الكهرباء على مستوى المجتمع في لبنان، وزيادة الفعالية من حيث التكلفة والملاءمة البيئية والاستدامة وموثوقية إمدادات الطاقة، وتعزيز البيئة المواتية للطاقة المتجددة.

وأضافت الوكالة في بيان، الأربعاء، أنه في 24 سبتمبر، منحت الوكالة عقدا لشركة IMC Worldwide, Inc لتنفيذ النشاط الابتكاري في مجال الطاقة المتجددة وبأسعار معقولة للجميع، (INARA)، وذلك ضمن إطار تقديم المساعدة والخدمات الأساسية (IDEAS)، وهو مشروع مصمم لتقديم ما يصل إلى 29 مليون دولار من أجل توفير طاقة موثوقة ومستدامة في جميع مناطق لبنان.

وقالت مديرة بعثة الوكالة، إيلين ديفيت، "نحن متحمسون لتقديم هذا المشروع الجديد، الذي سيستهدف جميع مناطق لبنان ويحسن تقديم الخدمات الأساسية".

وأضافت " نعتقد أن مثل هذه المشاريع هي هامة لتنشيط المجتمعات للبحث عن حلول محلية مستدامة، وبأسعار معقولة للتحديات اليومية التي يواجهونها".

منذ عام 2012، نفذت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية أكثر من 15 حلا يستند إلى الطاقة الخضراء، لإبقاء المنازل والشركات مضاءة، والتقليل من استهلاك الوقود بنسبة ثلاثين بالمائة، وتقليل نسبة التلوث لحوالي مليون شخص.

ولا يزال هناك أكثر من 20 مشروعا قيد التنفيذ في جميع أنحاء لبنان لتوفير الكهرباء الاحتياطية والمياه.

ويعاني لبنان من أزمة في الطاقة تؤثر على خدمات الكهرباء في البلاد، حيث يتعايش المواطنون مع ساعات طويلة من انقطاع التيار الكهربائي.

المصدر: الحرة