طالبان تذبح لاعبة أفغانية.. وأخريات يناشدن "نريد الهرب"

سياسة

تم النشر في 19 أكتوبر 2021

تستمر حركة طالبان بارتكاب جرائم ضد المدنيين الأفغان، حيث ذبحت إحدى لاعبات كرة الطائرة النسائية الأفغانية وهي واحدة من 30 لاعبة لم يستطعن الفرار من أفغانستان مع وصول الحركة إلى السلطة منتصف أغسطس الماضي.

فقد كشفت الناشطة الأفغانية زالا زازاي في تغريدة على تويتر، اليوم الثلاثاء، أن طالبان قتلت إحدى لاعبات كرة الطائرة النسائية الوطنية الأفغانية.

وأضافت أن اللاعبات اللائي لم يحالفهن الحظ بالهرب بحاجة إلى المساعدة. وتابعت "قُتلت لاعبة على يد هؤلاء الإرهابيين، ولا نريد أن نخسر لاعبينا الآخرين. إنهم محاصرون في كابل ولا أحد يستمع إليهم".

كما نشرت زازاي صورتين للاعبة، إحداهما مع الفريق النسائي، وأخرى بعد ذبحها نحراً على يد طالبان.



"الرجاء إجلاءنا"

من جانبها، ناشدت مزجان سادات، لاعبة في الفريق النسائي الأفغاني، المجتمع الدولي ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو لمساعدة اللاعبات الأفغانيات.

وكتب في تغريدة على تويتر "قُتلت إحدى لاعباتنا على يد هؤلاء الإرهابيين ولا نريد أن نفقد لاعبات أخريات. إنهن عالقات في كابل ولم يسمع أحد أصواتنا. الرجاء إجلاءنا".



وكانت عشرات اللاعبات والمدربين هربوا في وقت سابق من شهر سبتمبر الماضي، إلى باكستان تاركين وراءهم كل ما أنجزوه خلال 20 عاماً.

يشار إلى أن لاعبات من فريق كرة الطائرة النسائي الأفغاني يختبئن من طالبان منذ أغسطس الماضي، حيث كان بعض أعضاء الفريق يتنقلون بين المقاطعات لتجنب اكتشافهم من قبل الحركة التي استعادت السيطرة على أفغانستان الشهر الماضي.

المصدر: الحدث.نت