أول تعليق لوائل كفوري بعد الحادث المروع.. ماذا قال؟

مشاهير

تم النشر في 20 أكتوبر 2021

في أول تعليق له بعد حادث السير المروّع الذي تعرض له مساء الجمعة، وجه الفنان اللبناني وائل كفوري رسالة إلى جمهوره ومحبيه.

وكتب على إنستغرام: "من القلب.. ومن بعد ما انكتبلي عمر جديد.. كلمة شكر وحب ووفا لكل الزملا الفنانين ولكل الملحنين والشعراء ولكل مين بالوسط الفني والإعلامي وللسياسيين والـFans والأصدقاء.. ولكل محب عتل همي".



كما تابع: "غمرتوني بمحبتكن وبخوفكن عليّ.. صدقوني لمست محبة كل واحد فيكن.. أنا منيح بفضل صلواتكن!.. كل كلمة قلتوها عنيتلي ودقت بالقلب"، مضيفاً: "بشكركن فرد فرد وبعتذر ما قدرت أتواصل معكن أو رد على اتصالاتكن.. بس إن شاء الله قريباً نتواصل أول ما أصير أحسن ومنتلاقى وبرجع بشوف وجهكن بخير".

رضوض في جسمه ووجهه

وكان وائل كفوري قد تعرض لرضوض في جسمه ووجهه بسبب الحادث استوجبت إبقاءه يومين في المستشفى الذي غادره الأحد بعد خضوعه للعلاج.

يذكر أن الفنان كان تعرض مساء الجمعة لحادث سير على طريق سريع في محيط مدينة جبيل الساحلية شمال بيروت نُقل على إثره إلى مستشفى المعونات في جبيل للمعالجة.

السيارة مهشمة

كما أظهرت صور انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي سيارة وائل كفوري البالغ 47 عاماً وهي مهشمة بدرجة كبيرة وقد تطايرت إطاراتها، وهو ما عزته معلومات صحافية إلى اصطدام المركبة بحاجز اسمنتي على الطريق السريع الذي يربط مدينة جبيل الساحلية بالعاصمة بيروت التي تبعد عنها حوالي 40 كيلومتراً، وفق فرانس برس.



ويُصنف المغني المولود سنة 1974 في مدينة زحلة عاصمة محافظة البقاع شرق لبنان، واسمه الحقيقي ميشال كفوري، من أبرز نجوم الغناء العربي في العقدين الأخيرين. وتزخر مسيرته الغنائية التي انطلقت إثر تخرجه في برنامج "ستوديو الفن" الشهير لاكتشاف المواهب سنة 1993، بالكثير من الأغنيات الضاربة التي تميّز فيها كفوري خصوصاً باللون الغنائي الرومانسي اللبناني.

المصدر: العربية.نت