عبوتان ناسفتان تستهدفان حافلة في دمشق.. وتفكيك ثالثة

سياسة

تم النشر في 20 أكتوبر 2021

استفاقت العاصمة السورية، اليوم الأربعاء، على تفجير عبوتين ناسفتين، استهدفتا حافلة تابعة لجيش النظام، أثناء مرورها على أحد الجسور في دمشق.

فيما أفادت وسائل إعلام محلية أن حافلة الركاب دُمرت أثناء مرورها عند جسر الرئيس، ما أدى إلى مقتل 13 شخصا، وإصابة ثلاثة.

وانتشرت صور للحافلة على مواقع التواصل، فيما أفيد بتفكيك عبوة ثالثة في نفس الموقع.

تراجع الهجمات

يذكر أنه منذ اندلاع الحرب في البلاد، عام 2011 شهدت دمشق عدة تفجيرات، إلا أن تلك الهجمات تراجعت إلى حد بعيد خلال الفترة الماضية.

وتسببت الحرب المستمرة منذ عشر سنوات، والتي اندلعت بعد انتفاضة على حكم رئيس النظام بشار الأسد، في فوضى عارمة، وصعود التنظيمات الإرهابية، فضلاً عن دمار هائل، بالإضافة إلى بروز أكبر أزمة لاجئين في العالم.



إلا أن قوات النظام استعادت بدعم من حليفتها روسيا، معظم أراضي البلاد، فيما لا تزال بعض المناطق الهامة خارج نطاق سيطرة دمشق.

إذ لا تزال مناطق البادية تحوي عدداً من فلول داعش، فيما تنتشر القوات التركية في معظم الشمال والشمال الغربي.

في حين تتمركز قوات أميركية في مناطق الشرق والشمال الشرقي حيث يسيطر الأكراد.

المصدر: الحدث.نت