رونالدو يعلّق على "الهزيمة القاسية" أمام ليفربول

رياضة

تم النشر في 25 أكتوبر 2021

ألقى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو باللوم على لاعبي مانشستر يونايتد، عقب الخسارة القاسية التي منيّ بها "الشياطين الحمر" أمام ليفربول.

وهزم ليفربول مانشستر يونايتد في مباراة الفريقين الأحد بنتيجة 5 أهداف دون مقابل، سجل منها المهاجم المصري محمد صلاح ثلاثة أهداف.

وتراجع مانشستر يونايتد الذي لم يحقق أي انتصار في آخر أربع مباريات للمركز السابع في ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، متأخرا بفارق 8 نقاط عن تشيلسي المتصدر.

وتعليقا على المباراة، قال رونالدو، الذي عاد إلى النادي الصيف الماضي للمرة الثانية، في حسابه على تطبيق إنستغرام: "في بعض الأحيان لا تتحقق النتيجة التي نقاتل من أجلها. في بعض الأحيان لا تكون النتيجة التي نريدها. وهذا بسببنا نحن وليس غيرنا، لأنه لا يوجد شخص آخر يستحق توجيه اللوم له".

وأضاف: "جماهيرنا كانت مذهلة مرة أخرى في مساندتها لنا. إنها تستحق أفضل من ذلك وأفضل كثيرا، والأمر يرجع لنا لتحقيق ذلك. لقد حان الوقت الآن!".

وكرر المدافع لوك شو، الذي ارتكب العديد من الأخطاء الدفاعية إلى جانب القائد هاري مغواير الأحد، تعليقات رونالدو.

وأبلغ شو موقع النادي على الإنترنت "نشعر بخيبة أمل شديدة، إن الأمر ليس جيدا بما يكفي ويؤلم كثيرا. كرة القدم رياضة جماعية، نحن نلعبها معا جميعا، لكنني أعتقد أننا كأفراد يجب أن نتحمل المسؤولية عن بعض ما حدث الليلة الماضية. لم أكن في أفضل حالاتي وأعرف ذلك، ربما طوال الأسابيع القليلة الماضية لذلك أحتاج للتفكير في ذلك"، حسبما نقلت "رويترز".

المصدر: سكاي نيوز