التحالف: ضربات دقيقة لأهداف عسكرية مشروعة بصنعاء وصعدة

سياسة

تم النشر في 2 ديسمبر 2021

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، فجر الخميس، تنفيذ ضربات جوية دقيقة لأهداف عسكرية مشروعة في صنعاء وصعدة.

وطلب التحالف من المدنيين عدم التجمع أو الاقتراب من المواقع المستهدفة.

أحد مخازن الأسلحة والتموين الرئيسية

كما أوضح أن العملية بصنعاء استهدفت أحد مخازن الأسلحة والتموين الرئيسية، قائلاً: "دمرنا موقعين تحت الإنشاء كمخازن للاستخدام العسكري شرق صنعاء". وأضاف أيضاً: "دمرنا ورشا لتجميع الصواريخ الباليستية والمسيّرات بصعدة".

كذلك أكد اتخاذ إجراءات وقائية لتجنيب المدنيين والأعيان المدنية الأضرار الجانبية.

تدمير طائرة مسيّرة

يذكر أن التحالف كان أعلن فجر الأربعاء، اعتراض وتدمير طائرة مسيّرة بعد إقلاعها من مطار صنعاء الدولي. وقال في بيان، إن الطائرة أقلعت من مطار العاصمة اليمنية، واعترضت في أجواء محافظة عمران.

كما أوضح أنه تم تجميع وتفخيخ المسيّرة في كتيبة الدفاع الجوي في المطار، كاشفاً أن الحوثيين حاولوا نقل أسلحة نوعية من الكتيبة بعد إنذار التحالف.

قصف كامل الكتيبة

كذلك أضاف أنه تم قصف كامل الكتيبة لتحييد تهديد الصواريخ والمسيّرات.

وكان التحالف قد ذكر أنه رصد مصدر التهديد للطائرة المسيّرة، مؤكداً أن محاولة استهداف المدنيين سيقابلها استجابة فورية للتهديد تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

موقع سري لخبراء الحرس الثوري

وفجر الثلاثاء، أشار التحالف إلى استهداف موقع سري لخبراء الحرس الثوري الإيراني داخل صنعاء. وقال إنه دمر "موقعاً لتجميع وتخزين الصواريخ الباليستية داخل العاصمة اليمنية".

كما شدد على أنه اتخذ "إجراءات وقائية لتجنيب المدنيين والأعيان المدنية الأضرار الجانبية".



قاعدة عسكرية

ومنذ يوم الأحد، نفذ التحالف عدداً من الضربات على مواقع في صنعاء، أبرزها المطار، بعد أن كشف بالصور والفيديوهات تحويله من قبل الميليشيات إلى قاعدة عسكرية، لخبراء الحرس الثوري وحزب الله.

كذلك كشف عن استهداف مراكز ثقل لأهداف نوعية بقاعدة الديلمي مرتبطة بمطار صنعاء، تضم مرافق لتجميع وتفخيخ الطائرات المسيرة، ومنصات لإطلاق صواريخ باليستية تحت الأرض.

المصدر: العربية.نت