قاتل نيرة.. محام الرئيس مبارك يلمح بالدفاع عنه

الأخبار

تم النشر في 5 يوليو 2022

على الرغم من مرور أسبوعين على الفاجعة إلا أن تداعيات الجريمة البشعة التي هزت مدينة المنصورة شمال القاهرة، حيث ذبح الطالب محمد عادل زميلته الشابة نيرة أشرف أمام بوابة الجامعة يوم 20 يونيو الماضي، مستمرة.

فقد أعلن فريد الديب، محامي الرئيس الأسبق حسني مبارك، توليه الدفاع عن الشاب القاتل محمد عادل.

وقال في تصريحات لوسائل إعلام مصرية مساء الاثنين، إنه لا يمانع عن الدفاع عن قاتل نيّرة، موضحاً أنه ينتظر حكم المحكمة المقرر صدوره الأربعاء القادم، ليتخذ قراره على هذا الأساس.



متعاطفون مع القاتل.. وعود بمفاجآت

من جانبه، كشف طارق العوضي المحامي وعضو لجنة العفو الرئاسي، أن فريد الديب وافق على الدفاع عن قاتل نيرة بناء على طلب من متعاطفين مع المتهم في مصر واليونان والذين تكفّلوا بسداد الأتعاب.

في حين أكد المحامي أحمد مهران صاحب مبادرة جمع تبرعات لسداد المبلغ والعفو عن محمد عادل، في تصريح لـ"العربية.نت"، أنه سيتم نقض حكم الإعدام المقرر صدوره صباح الأربعاء، مشيرا إلى مفاجآت كثيرة في القضية سيعلن عنها قريبا بعد ذلك.

فدية بملايين الجنيهات.. والأسرة ترفض

يذكر أن محكمة جنايات المنصورة كانت قضت يوم 28 يونيو الماضي بإعدام محمد عادل، وأمرت بإحالة أوراقه إلى مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه بتهمة القتل العمد.

في حين فوجئت أسرة نيرة قبل أيام بمجهولين يرسلون رسائل على حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل يعرضون فيها عليهم ملايين الجنيهات كديّة مقابل العفو عن القاتل.

فيما أعلنت الأسرة رفضها لتلك العروض، مؤكدة أن ملايين الجنيهات لا تساوي ثمن قطرة دم واحدة من دم ابنتهم!

وقد شكلت الجريمة التي وقعت قبل أيام في المنصورة صدمة في الشارع المصري لفظاعتها، بعد أن طعن الشاب زميلته أمام الجامعة وعلى الملأ، ثم ذبحها.

المصدر: الحدث.نت