بوتين: المرحلة الجدية في أوكرانيا لم تبدأ بعد

سياسة

تم النشر في 8 يوليو 2022

مع دخول العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا الشهر الخامس، وسيطرة روسيا على منطقة لوغانسك واستمرار المعارك في دونيتسك، أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن المرحلة الجدية لم تبدأ بعد.

فقد أوضح بوتين في اجتماع مع زعماء الفصائل في مجلس الدوما، أمس الخميس، أن روسيا لم تبدأ حتى الآن أيا من مهامها الجدية في أوكرانيا.

وقال إن روسيا لم تبدأ بعد أي شيء جدي في أوكرانيا، موضحاً أنه "يجب أن يعلم الجميع أننا، بشكل عام، لم نبدأ أي شيء جدي بالفعل".

كما أضاف "يقال لنا، نسمع اليوم أننا بدأنا حربا في دونباس، في أوكرانيا. لا، لقد أطلقها هذا الغرب الجماعي، حيث نظم ودعم انقلابا مسلحا غير دستوري في أوكرانيا في عام 2014، ثم شجع وبرر الإبادة الجماعية ضد الناس في دونباس".

وأشار إلى أن "هذا الغرب الجماعي نفسه هو المحرض المباشر والمذنب فيما يحدث اليوم"، على حد تعبيره.

الهجوم على دونيتسك

يأتي ذلك بينما تواصل القوات الروسية في شرق أوكرانيا الضغط على القوات الأوكرانية التي تحاول الحفاظ على الخط بطول الحدود الشمالية لمنطقة دونيتسك، في وضع استعداد لهجوم جديد متوقع عليها.

وبعد الاستيلاء على مدينة ليسيتشانسك يوم الأحد الماضي وتعزيز سيطرتها الكاملة على منطقة لوغانسك الأوكرانية، لم تخف موسكو عزمها الاستيلاء على أجزاء من منطقة دونيتسك المجاورة التي لم تفرض سيطرتها عليها بعد. ولا تزال كييف تسيطر على بعض المدن الكبيرة.

يذكر أنه منذ مارس المضي، أعلنت موسكو انطلاق المرحلة الثانية من عمليتها العسكرية في أوكرانيا، مركزة على شرقي البلاد.

وتهدف القوات الروسية إلى السيطرة على كامل حوض دونباس، بغية فتح ممر بري بين الشرق والجنوب، في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا إلى أراضيها عام 2014.

المصدر: الحدث.نت