في معركته مع إيلون ماسك.. "تويتر" يستعين بجيش لا مثيل له

إقتصاد

تم النشر في 11 يوليو 2022

ذكرت تقارير إخبارية أن موقع التدوين المصغر "تويتر" استعان بشركة محاماة عملاقة لمتابعة قضية سيرفعها على الملياردير الأميركي، إيلون ماسك، على خلفية إلغائه صفقة شراء الموقع.

وأشارت وكالة "بلومبرغ" الأميركية الاقتصادية إلى أن شركة المحاماة (Watchell, Lipton Rosen & Katz) ومقرها ولاية ديلاوير ستتولى القضية التي سيرفعها "تويتر" في مطلع هذا الأسبوع.

وكان الرئيس التنفيذي لشركة "تسلا" للسيارات الكهربائية أعلن قبل يومين إلغاء صفقة شراء "تويتر" البالغة 44 مليار دولار، علما بأنه كان قد توصل إلى اتفاق مبدئي بشأنها في أبريل الماضي.

ووجهت الصفقة تعثرا متكررا، حتى قالت تقارير إخبارية في الأيام الأخيرة أنها على وشك الانهيار، بسبب الحسابات الوهمية، التي يقول ماسك إنها أكبر بكثير مما يقول "تويتر".

وبعد الإعلان عن إلغاء الصفقة، هدد "تويتر" بملاحقة الملياردير الأميركي بالطرق القانونية.

ويفتح إلغاء الصفقة الباب أمام معركة قضائية مع الشركة حول رسوم فسخ الصفقة، التي قد تصل إلى مليار دولار وأكثر.

وتختلف محكمة (chancery) في ديلاوير، التي يتوقع أن تنظر في القضية، عن غيرها من المحاكم بأنها لا يوجد فيها هيئة محلفين، إنما يشرف عليها قضاة يطلق عليهم مستشارون.

وعمل اثنان من المحامين الذين تستعين بهم "تويتر" حاليا مستشارين في هذه المحكمة فيما مضى.

ويتعامل قضاة هذه المحكمة مع الخلافات التجارية، حيث تتخذ كبريات الشركات الأميركية ومنها "تويتر" الولاية مقر لها، حتى لو كانت مكاتبها الرئيسية في ولاية أخرى.

ويُعرف عن هذه المحكمة سرعتها في النظر في القضايا، مقارنة مع المحاكم الجنائية، لذلك من المحتمل أن تنتهي القضية خلال أشهر.

المصدر: سكاي نيوز