بريطانيا: موسكو قلقة من تقدم الأوكران نحو لوغانسك

سياسة

تم النشر في 5 أكتوبر 2022

بعد إعلان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن جيشه حقق تقدمًا "سريعا وقويا" في الجنوب واستعاد "عشرات" البلدات من الروس في الشرق، أكدت وزارة الدفاع البريطانية بدورها تحقيق كييف تقدما ملموسا.



وأشارت في إحاطة يومية استنادا إلى معلومات وتقديرات مخابراتها أن الجيش الأوكراني يتقدم في جبهات القتال بشرق وجنوب البلاد.

تقدم خلف الدفاعات الروسية

كما لفتت في بيان نشرته على حسابه في تويتر اليوم الأربعاء، إلى أن موسكو تشعر بالقلق من تقدم الأوكران نحو حدود لوغانسك في إقليم دونباس شرقاً، بعد استعادة بلدة ليمان الاستراتيجية في دونيتسك قبل يومين.

وأوضحت أن الجيش الأوكراني تقدم 20 كلم خلف الدفاعات الروسية بنهر أوسكول، بعد أن سيطر على مناطق استراتيجية حوله.

وكان الجيش الروسي تراجع أمس الثلاثاء في منطقة خاركيف (شمال شرق) وفي خيرسون (جنوب) أضاً ، بحسب ما أظهرت الخرائط التي نشرتها وزارة الدفاع الروسية، في تأكيد لآخر المكاسب التي حققها الهجوم المضاد الذي شنه الأوكران قبل أسابيع، لاسيما في مناطق لوغانسك ودونيتسك وخيرسون التي ضمتها روسيا إلى أراضيها قبل أيام.

فقد بينت تلك الخرائط مقارنةً بتلك المنشورة في اليوم السابق، أن القوات الروسية خرجت من عدد كبير من المناطق، بينها دودشاني الواقعة على الضفة الغربية لنهر دنيبر.

يشار إلى أن القوات الأوكرانية ركزت نيرانها في الأسابيع الأخيرة على مواقع ومستودعات روسية في العديد من المناطق شرقا وجنوبا، من أجل استعادتها بعد سيطرة روسية عليها امتدت لأشهر منذ انطلاق الصراع بين الطرفين في 24 فبراير الماضي.

المصدر: العربية.نت