بالفيديو: فرنسي غاضب يتهم ماكرون بتجاهل الثورة في لبنان اكراما للحريري

سياسة

تم النشر في 30 يناير 2020


نادى مواطنٌ فرنسيٌّ "غاضبٌ" الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، قُبيلَ دخولهِ الى أحد المؤتمرات في فرنسا، طالبًا منه تفسيرًا حول سياسةِ باريس "المستغربة" تِجاه الإحتجات التي يشهدها لبنان منذ أشهر.

وتوجَّه المواطن الفرنسي لماكرون بالقول، "سيدي الرئيس أنا مواطنٌ فرنسيٌّ، ولستُ على ما يُرام، وذلك لأنَّني عَلِمتُ بأن "الإليزيه" أعطى تعليماتٍ لـ"AFP"

(وكالة الصحافة الفرنسية) بأن لا تنشُر تصريحك الذي تطرَّقتَ فيه الى الإنتفاضة اللبنانيّة، في وقتٍ سابق".

واستغرب المواطن الفرنسي، حجب "AFP" تصريحات ماكرون حول لبنان، سائلًا إيّاه عن السبب، وواصفًا هذه التصرُّفات بأنها "تَخرُجُ من البلاد ذاتِ الأنظمةِ الدكتاتوريّةِ".

واستمرَّ المواطن بالتعبير عن غضبه أمام ماكرون، فارتفع صوتهُ أمام الحاضرين، ونقل الى ماكرون "صدمةَ الشعبِ اللبناني" من الدعم الفرنسي لـ"القوى الفاسدة في لبنان"، والصداقة التي يُكِنُّها ماكرون للرئيس سعد الحريري، والتي "لم تعد محمولةً"، بحسب ما ذكر.

حاول ماكرون التهدأةَ من روعِ المواطن الغاضب، طالبًا منه الهدوء، وخَفض حِدّة صوتهِ، فبرَّر الأخير ذلك بأنَّه "يَشعُر بالألم حِيالَ 550 جريحًا سقطوا خلال الإحتجاجات في لبنان".