"التباعد الاجتماعي" يصل للماركات العالمية ويغير شعاراتها

لايف ستايل

تم النشر في 24 مارس 2020

في محاولة لتوعية الناس بضرورة اتباع التدابير الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا المستجد، خصوصا بما يتعلق بإجراءات العزل الصحي، والتباعد الاجتماعي، وارتداء كمامات، غيرت بعض الشركات العالمية شعارها الرسمي بما يتماشى والاجارات الاحترازية.

وكانت منظمة الصحة العالمية طالبت الناس بالبقاء في منازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة، كما طالبت بضرورة ترك مسافة لا تقل عن متر واحد بين الأشخاص.

فقد قامت سلسلة مطاعم ماكدونالز بتغير اللوغو الخاص بها من حرف "M" إلى حرفين "n n" متباعدين، لحث الناس علة تطبيق سياسة التباعد الاجتماعي، لحماية أنفسهم من عدوى الفيروس .

هذه الخطوة دفعت ببعض المصممين لتغيير شعارات عالمية كما حصل مع شعار ​اللجنة الأولمبية الدولية، فقد غير أحد المصممين شعارها وشعار بطولة الأولمبياد الذي عمره يقرب من 100 عام، فقد أصبح شعارها خمس حلقات منفصلة متباعدة، لتشجيع الناس على اتباع تعليمات منظمة الصحة العالمية في مواجهة كورونا.

وكان شعار اللجنة الذي استخدمته لأول مرة في دورة الألعاب الأولمبية عام 1924، عبارة عن 5 حلقات دائرية متداخلة.

وخلال الساعات الماضية، أعلنت اللجنة الأولمبية تأجيل أولمبياد طوكيو 2020 المقررة إقامتها الصيف القادم، لمدة عام بسبب تفشي وباء كورونا.

وبنفس الطريقة قدم مصمم مقيم في سلوفينيا يدعى Jure Tovrljan عمليات تجديد لشعارات علامة شركة ماسترد كارد الخاصة ببطاقة الدفع عن طريق الائتمان، وأصبح عبارة عن دائرتين منفصلتين متباعدتين، إحداهما صفراء والأخرى حمراء، بعد أن كانت دائرتين متداخلتين.

وكذلك حصل الأمر مع شركة أيداس المتخصصة في الملابس الرياضية، فقد تم تغيير شعارها، وباعت بين الأشكال الهندسية الثلاث، لحث الناس على اتباع إجراءات التباعد الاجتماعي.

أما شركة مايكروسوفت الأميركية الرائدة في مجال التكنولوجيا، فقد باعدت بين المربعات الأربعة الصغيرة التي اشتهرت بهم، واشتهر بها نظام "ويندوز" الذي تنتجه لأجهزة الحاسوب، في محاولة منها لتوعية الناس بمخاطر كورونا.

بينما شركة ستاربكس والتي تمتلك آلاف فروع محلات القهوة حول العالم، فتم وضع كمامة على وجه المرأة التي يتميز بها اللوغو الخاص بها، لتشجيع الناس على ارتداء الكمامات عند الخروج من المنزل.

أما سلسلة مطاعم برغر كنغ الأميركية فقد غيرت وطلبت من الناس على تطبيق سياسة العزل الصحي والبقاء في المنازل.

ويبدو أن الفكرة قد اعجبت هيئة الطرق والمواصلات الإماراتية "RTA" التي فعلا باعدت بين الحروف في شعاراتها .