إيران تعترف بمصدر انتشار كورونا في قم

أزمة كورونا

تم النشر في 25 مارس 2020

كشفت السلطات الإيرانية، الأربعاء، عن مصدر تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد ما أودى بحياة المئات حتى الآن.

وأقر نائب وزير الصحة الإيراني علي رضا رايسي، أن طلاب إيرانيين وعمال وطلاب صينين عادوا من مدينة ووهان الصينية حيت ظهر الفيروس أول مرة، هم من نقلوا العدوى إلى مدينة قم.

وفى مؤتمر بالفيديو مع الصحفيين قال رايسي إن فريقا من علم الأوبئة يدرس مصدر انتشار المرض في إيران منذ ظهور الحالات الأولى في قم.

وأضاف "من الواضح أن انتشار المرض كان على صلة بالمواطنين الصينيين الذين يعيشون في المقاطعة المذكورة.

ووفق تقرير لموقع راديو فردا فإن الطلاب الذين أشار إليهم رايسي هم طلاب لاهوت من الصين يدرسون في جامعة المصطفى الدولية في المدينة، وأغلبهم من أقلية الأيغور السنية.


المقال الكامل