مادونا تثير السخرية مجددا بإعلانها أنها "ستتنفس هواء كوفيد-19"

مشاهير

تم النشر في 4 مايو 2020

كشفت النجمة العالمية، مادونا، "بشكل غامض" أنها خضعت لاختبار الأجسام المضادة لفيروس كورونا، وتبين أنه إيجابي، وتخطط "لتنفس هواء كوفيد-19" في ما يبدو أنه أحدث محاولة لجذب الانتباه.

وكشفت المغنية، البالغة من العمر 61 عاما، عن نتائج اختبار الأجسام المضادة يوم الجمعة، في "مذكرات الحجر الصحي" على "إنستغرام". وأعلنت قائلة: "خضعت للاختبار، واكتشفت أن لدي أجسام مضادة، لذلك سأذهب غدا في رحلة طويلة في السيارة وسأفتح النافذة وسأتنفس هواء كوفيد-19".

ومن المحتمل أن تكون مادونا متفائلة قليلا بشأن مناعتها المكتشفة حديثا. وفي حين أن اختبارات الأجسام المضادة يمكن أن تخبر ما إذا كان الشخص قد تعرض سابقا للفيروس، فقد قالت كل من منظمة الصحة العالمية (WHO) والمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) إنه ليس من الواضح بالفعل ما إذا كان الاختبار الإيجابي للأجسام المضادة لفيروس كورونا، يوفر مناعة ضد العدوى للمرة الثانية.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتصدر فيها مادونا العناوين المتعلقة بانتشار فيروس كورونا. ففي شهر مارس، أثارت موجة من السخرية بنشرها مقطع فيديو غريب وهي تجلس عارية في حوض استحمام، تتحدث فيه بشكل عاطفي عن فيروس كورونا قائلة إنه "جعلنا جميعا متساوين".

وأثارت آخر مداخلة من مذكراتها في "يوميات الحجر الصحي"، جدلا واسعا بين عامة الناس، وكتب أحدهم على "تويتر": "مشهور آخر يسعى للفت الانتباه". واتهم آخر المغنية مادونا "بالسخرية من أولئك الذين عانوا للأسف، والذين يعانون حتى الآن".

المصدر: RT